التوقيع بالرباط على اتفاقية تعاون تهم تنظيم كأس إفريقيا للأمم لكرة اليد المقررة بمدينتي العيون و كلميم

الرباط – ترأس السيد عثمان الفردوس، وزير الثقافة والشباب والرياضة بمعية السيد منصرو أريمو، رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة اليد ،اليوم الثلاثاء بالرباط، مراسيم التوقيع على اتفاقية تعاون بين وزارة الثقافة والشباب والرياضة، والكونفدرالية القارية، والجامعة الملكية المغربية لكرة اليد، تهم تنظيم كأس إفريقيا للأمم ال25 للعبة سنة 2022 بمديني العيون وكلميم.

وأعرب السيد عثمان الفردوس ،بالمناسبة، عن اعتزازه باحتضان المملكة لهذا العرس الرياضي القاري ، الذي سيشكل لا محالة فرصة لمختلف المنتخبات المشاركة للتباري لنيل اللقب في أجواء ملائمة.

كما نوه بثقة البلدان الإفريقية المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الإفريقية لكرة اليد على الثقة التي وضعتها في المدينتين الواقعتين بجنوب المملكة لاحتضان منافسات هذه المسابقة القارية.

وأشار إلى أن هذه التظاهرة الإفريقية الكبرى ستعرف مشاركة أعتد المنتخبات على مستوى القارة الإفريقية، إضافة إلى حضور رؤساء وممثلي الاتحادات الإفريقية المشاركة.

من جهته، عبر السيد منصورو أريمو عن تفاؤله بخصوص إنجاح هذه الدورة ،سيما و أن المملكة المغربية تتوفر على جميع المؤهلات الرياضية والبشرية وكذا البنيات التحتية المناسبة لتنظيم هذه البطولة، مبرزا أن هذه الدورة ستحدد هوية المنتخب الذي سيمثل إفريقيا في بطولة العالم المزمع تنظيمها بشكل مشترك بين بولاندا و السويد في يناير 2023.

أما رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة اليد ،عدلي حنفي، فاعتبر أن تنظيم كأس إفريقيا للأمم السنة المقبلة ، هو إجماع واعتراف بقدرة الأقاليم الجنوبية للمملكة على تنظيم كبريات التظاهرات الرياضية، لما تتوفر عليه من بنيات رياضية مناسبة لاستضافة مثل هذه المنافسات قارية كانت أو دولية.

ويأتي التوقيع على هذه الإتفاقية على هامش زيارة تفقدية تقوم بها لجنة عليا منتدبة من طرف الكونفدرالية الإفريقية لكرة اليد ، يرأسها السيد اريمو منصرو،بغية الوقوف على جاهزية المنشآت والتجهيزات الرياضية والصحية والفندقية بمدينتي العيون وكلميم، بالإضافة إلى عقد اجتماعات تنسيقية مع مختلف الشركاء والسلطات المحلية.

ويذكر أن مدينة العيون كانت احتضنت منافسات بطولة إفريقا للأندية في كرة اليد سنة 2016.