تنظيم الدورة الأولى للصالون الأدبي لسيدي إفني

كلميم – نظمت رابطة كاتبات المغرب (فرع سيدي إفني) ، مؤخرا، الدورة الأولى للصالون الأدبي، وذلك في إطار تخليد الذكرى ال 52 لاسترجاع مدينة سيدي إفني الى الوطن الأم .

وتميزت فعاليات هذا الحدث الثقافي ، المنظم بتعاون مع النيابة الاقليمية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير ، والمديرية الجهوية للثقافة بكلميم وادنون، والمجلس الجماعي لسيدي افني، بتكريم فعاليات أدبية وفنية.

وتم خلال هذا اللقاء الذي عرف حضور فعاليات فنية محلية من كتاب وشعراء وفنانين تشكيليين وموسيقيين وكذا منتخبين وفاعلين تربويين ، تقديم قراءات شعرية زجلية وأمازيغية تتمحور حول تاريخ مدينة سيدي إفني وذكرى استرجاع المدينة إلى الوطن، فضلا عن عرض لوحات تشكيلية ، ووصلات موسيقية من طرف فنانين ومواهب شابة.

كما تم تقديم شواهد تقديرية لشعراء وفنانين بينهم على الخصوص، حميد عسيلة مهتم بشعر الزجل، وعبدالله بوصبيع في الشعر الامازيغي ، والشاعرة أسماء عمار ، والفنانة التشكيلية هدى فردوس ، فضلا عن تكريم حفيظة بوعمامة شاعرة ، نائبة رئيسة فرع رابطة كاتبات المغرب بطرفاية.

ويسعى المنظمون لهذا الصالون الأدبي ، الى التعريف بالكفاءات الفنية والثقافية لأبناء سيدي إفني ، وتشجيع والتنقيب عن الطاقات والمواهب التي تزخر بها المنطقة في مجالات الشعر والكتابة الروائية والموسيقى والمسرح.