سيدي إفني: انطلاق المرحلة الثالثة من عملية توزيع الدعم الغذائي على الأسر المعوزة والمتضررة من آثار جائحة كورونا

كلميم – انطلقت منذ أيام بإقليم سيدي إفني المرحلة الثالثة من عملية توزيع الدعم الغذائي على الفئات الهشة والمتضررة من آثار جائحة كورونا على مستوى الإقليم.

وسيستفيد من هذه العملية في مرحلتها الثالثة، التي أشرف على انطلاقتها عامل إقليم سيدي إفني، ما يزيد عن عشرين ألف أسرة، بمساهمة من عمالة الإقليم ومجلس جهة كلميم واد نون والمجلس الإقليمي لسيدي إفني ومجالس الجماعات الترابية وجمعيات المجتمع المدني وتبرعات بعض المحسنين.

وقد تم تبني نظام خاص للتوزيع يراعي الظرفية الحالية من خلال تسليم المواد الغذائية مباشرة للأسر بتوصيلها إلى منازلهم وفقا لتدابير السلامة الصحية.

وتأتي عملية الدعم الغذائي تنفيذا للتعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس بإعطاء الانطلاقة للنسخة الواحدة والعشرين من عملية رمضان للدعم الغذائي، وفي سياق التعبئة الوطنية لمحاربة آثار جائحة “كوفيد-19″، واستكمالا للبرنامج المعد سلفا للتخفيف من الآثار السوسيو- اقتصادية لهذا الوباء.