طانطان .. انطلاق المخيمات الصيفية للقرب 2021

طانطان -انطلقت، أمس بإقليم طانطان، المرحلة الأولى من فعاليات البرنامج الوطني التنشيطي للقرب “مخيمات 2021″، في أجواء خاصة وبعد سنة من التوقف عن تنظيمها سبب جائحة كورونا .

وتنظم المخيمات الصيفية لهذه السنة، في ظروف خاصة، بدون “المبيت والتنقل”، تماشيا مع التدابير القاضية بتخفيف الإجراءات المقررة سلفا لمواجهة (كوفيد-19)، ولا سيما السماح بتنظيم التجمعات والأنشطة في الفضاءات المغلقة لأقل من 50 شخصا، والتجمعات والأنشطة في الفضاءات المفتوحة لأقل من 100 شخص.

وأكد المدير الإقليمي لقطاع الشباب و الرياضة بطانطان، إبراهيم الخليل عيلول، إن البرنامج الوطني التنشيطي للقرب صيفيات 2021، الذي أعطت انطلاقته وزارة الثقافة و الشباب و الرياضة – قطاع الشباب و الرياضة – والذي سينظم على حمسة مراحل، سيعرف استفادة مجموعة من الأطفال واليافعين، خلال العطلة الصيفية.

وقال المسؤول الإقليمي إن عدد المستفيدين من المرحلة الأولى لهذا البرنامج بإقليم طانطان وصل الى 400 مستفيدا، موزعة على مجموعة من الفضاءات.

ويتعلق الأمر ، وفق المسؤول بسبع فضاءات: ثلاث مراكز بمدينة الوطية، و ثلاث بمدينة طانطان، و فضاء واحد بجماعة تيلمزون القروية.

ويستفيد الأطفال في هذه المخيمات من مجموعة من المهارات و الورشات، بينها أنشطة رياضة و ثقافية و فنية، وذلك بتأطير من مجموعة من الأطر سبق لها أن تلقت عدة تكوينات في إطار التداريب الوزارية للمخيمات الصيفية.

وتم، يقول المسؤول الإقليمي، وفي إطار التدابير الاحترازية، تهيئة جميع الفضاءات، وتعقيمها، حتى يمر البرنامج التنشيطي في ظروف جيدة.
وسيتم تنفيذ هذا البرنامج الوطني عبر مراحل، بمؤسسات دور الشباب والأندية النسوية والمراكز السوسيو – رياضية للقرب التابعة لقطاع الشباب والرياضة بالمجالين القروي والحضري، بمختلف جهات وعمالات وأقاليم المملكة، وبتنسيق مع مصالح الوزارة جهويا وإقليميا، لفائدة الأطفال ما بين 7 وأقل من 15 سنة، واليافعين ما بين 15 وأقل من 18 سنة.

ويهدف برنامج “صيفيات 2021″، إلى تجسيد سياسة القرب في الولوج إلى الحق في الترفيه، بالنسبة للمستفيدات والمستفيدين من هذا البرنامج الوطني، في سياق صحي خاص، بما يستلزمه ذلك من إجراءات وقائية ضرورية، وتكييف لتقنيات وبرامج التنشيط.