طانطان.. لقاء تشاوري حول إعداد برنامج التنمية الإقليمي للفترة 2022-2027

طانطان- عقد المجلس الإقليمي لطانطان، اليوم الخميس، لقاء إخباريا وتشاوريا حول إعداد برنامج تنمية الإقليم للفترة 2022-2027.

ويأتي تنظيم هذا اللقاء، الذي ترأسه رئيس المجلس الإقليمي لطانطان، نور الدين المزوكي، بحضور عامل إقليم طانطان بالنيابة عبد اللطيف شدالي، تطبيقا لمقتضيات المرسوم المتعلق بتحديد مسطرة إعداد برنامج تنمية العمالة أو الإقليم، وتتبعه وتحيينه وتقييمه والتشاور لإعداده.

وأبرز السيد شدالي، في كلمة بالمناسبة، أهمية عقد هذا الاجتماع لإعطاء الانطلاقة لإعداد برنامج تنمية الإقليم والذي يحدد الخطوط العريضة لتصورات المجلس من حيث التنمية وتحقيق حاجيات المواطنين، مضيفا أن من مسؤولية واختصاصات المجالس المنتخبة السهر على شؤون الساكنة، لاسيما من حيث توفير التجهيزات الأساسية والتنشيط الاقتصادي والترفيهي والتربوي، والمساهمة في كل المشاريع التي تصب في تحقيق التنمية.

وأكد على ضرورة القيام، أثناء إعداد هذا البرنامج، بتشخيص وجرد جميع الحاجيات التي تهم المواطنين وترتيب الأولويات حسب الإمكانيات والوسائل، مشددا في هذا السياق، على أهمية التواصل وعقد شراكات مع جميع المؤسسات من قطاعات حكومية ومجلس الجهة وجهات مانحة، بالإضافة إلى أهمية التعاقد في هذا الشأن، وذلك كله، يضيف السيد شدالي، من أجل تنزيل هذا البرنامج ومواكبته بطريقة عملية وصحيحة، وكذا تحقيقا للالتقائية بين البرامج التنموية.

من جهته، أبرز رئيس المجلس الإقليمي لطانطان أن الغاية المتوخاة من إعداد برنامج تنمية الإقليم للفترة 2022-2027 هي برمجة مشاريع تعود بالنفع على ساكنة الإقليم، مضيفا أن هذا البرنامج سيعتمد كخارطة طريق للمدة الانتدابية للمجلس، مراعاة للمؤهلات التي يتمتع بها الإقليم، مع اعتماد الشفافية والمصداقية في تنزيل مشاريعه.

كما أكد انفتاح المجلس وانخراطه على كافة المتدخلين لترجمة المشاورات بشأن هذا البرنامج إلى مبادرات واقعية ترمي إلى تحقيق تنمية مستدامة بالإقليم.

وتم، خلال هذا الاجتماع، تقديم عرض من طرف ممثل مكتب للدراسات، استعرض خلاله الاطار المنهجي والقانوني لعملية إعداد برنامج تنمية إقليم طانطان للفترة 2022-2027.