غرفة الصناعة التقليدية لجهة كلميم وادنون تصادق على برنامج عملها لفترة 2023-2026

طانطان / عقدت غرفة الصناعة التقليدية لجهة كلميم وادنون أمس الاثنين بطانطان، جمعيتها العامة برسم دورة أكتوبر 2022 ، صادقت خلالها على مشروع برنامج عمل الغرفة لفترة 2023-2026.

وتم خلال هذه الدورة التي ترأسها رئيس الغرفة ، فرجي فخري، تقديم عرض تناول الإطار المرجعي لإعداد هذا البرنامج، والمتمثل بالخصوص، في الاستراتيجية الوطنية للصناعة التقليدية، والنظام الأساسي لغرف الصناعة التقليدية ، واستراتيجية مؤسسة دار الصانع.

كما تطرق العرض إلى أهداف هذا البرنامج والمحاور المكونة له والمحددة في سبعة، هي الدعم والمواكبة، والتكوين المهني والتكوين المستمر، والإنعاش والتسويق، والبنيات التحتية الجماعية للإنتاج، وعلاقة الغرفة بالمنظمات المهنية وطنيا ودوليا، وكذا تمثيلية مصالح الصناع التقليديين، ثم إدماج وحدات الإنتاج في النسيج الاقتصادي المهيكل.

من جهة أخرى، صادق أعضاء الغرفة على مشروع ميزانيتها برسم 2023، وعلى محضر دورة يونيو 2022 .

كما تمت المصادقة على أربع اتفاقيات، منها اتفاقية إطار للتعاون والشراكة مع النيابة الإقليمية للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بأسا الزاك، تروم إحداث ملحقة للتدرج المهني بمرفق الفصالة والخياطة بفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة وجيش التحرير.

أما الاتفاقية الثانية فتهم إنجاز برنامج التكوين المستمر لفائدة الصناع التقليديين بجهة كلميم وادنون، وذلك بين الغرفة ووزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني ، بينما تهم الاتفاقية الثالثة مواكبة الصناع في مجال تقوية وتعزيز قدراتهم الحرفية واقتناء المعدات والمواد الأولية، وذلك مع مجلس الجهة .

وتتعلق الاتفاقية الرابعة بتحويل مبلغ مالي لفائدة غرفة الصناعة التقليدية من أجل إنجاز مشروع مواكبة الصناع التقليديين والتعاونيات الحرفية بإقليم طانطان في مجال تقوية وتعزيز القدرات الحرفية واقتناء المعدات والمواد الأولية، وذلك مع المجلس الإقليمي لطانطان.

وتقرر خلال هذه الدورة أيضا رفع ملتمس من أجل إحداث دار الفخار بجماعة تيوغزة إقليم سيدي إفني، كما طرح أعضاء الغرفة مقترحات منها المطالبة بإعادة تمثيلية جميع غرف الصناعة التقليدية بالمجالس الإقليمية والجهوية ، وإحداث فضاءات دائمة بالأقاليم الأربعة للجهة (كلميم، سيدي إفني، طانطان، أسا الزاك) من أجل تسويق منتجات الصناعة التقليدية .