كلميم.. إطلاق حملة تحسيسية للحد من آثار كورونا لفائدة نحو 800 امرأة حامل

كلميم – انطلقت اليوم الاثنين بكلميم، حملة تحسيسية واسعة للحد من آثار كورونا على صحة الحوامل بالإقليم، والتي تنظمها حتى متم شهر دجنبر المقبل، الجمعية المغربية للقابلات لجهة كلميم واد نون، بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وتستهدف هذه الحملة التحسيسية التي تنظم بعدد من الماكز الصحية بجماعات اقليم كلميم، نحو 800 امرأة حامل.

وتروم هذه الحملة، التي تنظم بشراكة مع ولاية جهة كلميم وادنون والمديرية الجهوية للصحة ، توعية النساء الحوامل بآثار جائة كورونا على صحة الأم والطفل ، وتقديم نصائح وتوجيهات صحية ووقائية لهؤلاء النسوة .

وأكد رئيس قسم العمل الاجتماعي بولاية جهة كلميم واد نون محمد جماني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الحملة التحسيسية تنظم بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في إطار اتفاقية شراكة مع الجمعية المنظمة باعتبارها من الجمعيات النشيطة في مجال صحة الأم والطفل، التي تشغل مجموعة من النساء يمارسن مهنة القابلات سيعملن على توعية الأم بخطورة فيروس كورونا لاسيما خلال فترة الحمل .

من جهتها، أبرزت رئيسة الجمعية المغربية للقابلات بجهة كلميم واد نون، نادية كمال، أن هذه الحملة التوعوية تهدف الى حماية صحة الأم والطفل في ظل ظروف صعبة تمر بها البلاد والعالم ككل جراء جائحة كورونا، مشيرة إلى أنه سيتم خلال هذه الحملة تسليم حزمة من المستلزمات الطبية الوقائية من قبيل المكملات الغذائية وآلات لتشخيص داء السكري ومواد للنظافة والتعقيم للمستفيدات من الحملة حيث ستوزع بالمراكز الصحية بالوسطين القروي والحضري بالإقليم.

كما سيتم تقديم مجموعة من النصائح والتوجيهات الصحية والوقائية لهؤلاء النسوة مع احترام تام لجميع التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية لتفادي الإصابة بفيروس “كوفيد-19.

من جانبه، أبرز المدير الجهوي للصحة بجهة كلميم واد نون، سعيد بوجلابة، أهمية هذه المبادرة التي تركز على صحة الأم الحامل والرضيع ، وأيضا المرتفقين بالمراكز الصحية المعنية والمجتمع المدني، مضيفا أنه سيتم خلال هذه الحملة تقديم معلومات عن الوضعية الوبائية بالإقليم وتوعية النساء الحوامل بالطرق الصحية السليمة التي يجب اتباعها أثناء فترة الحمل ليضعن في ظروف جيدة.