كلميم.. اتفاقيتا شراكة لتبادل المعلومات الإحصائية وتأطير الطلبة الراغبين في الالتحاق بكلية الطب والصيدلة بالعيون

كلميم -وقعت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون ، اليوم الثلاثاء بكلميم، اتفاقيتي شراكة وتعاون متعلقتين بتبادل ونشر المعلومات الإحصائية، وتأطير المتعلمات والمتعلمين الراغبين في الالتحاق بكلية الطب والصيدلة بمدينة العيون.

وتسعى الاتفاقية الأولى التي وقعتها الأكاديمية مع المديرية الجهوية للتخطيط بكلميم وادنون، إلى تطوير برنامج مشترك للتبادل المنتظم للمعلومات الإحصائية المتعلقة بالمجالات ذات الاهتمام المشترك وفق اختصاصات المؤسستين، وتعزيز تبادل المعطيات والمطبوعات بينهما.

كما تروم هذه الاتفاقية التي وقعها مدير الأكاديمية مولاي عبدالعاطي الاصفر، والمدير الجهوي للتخطيط ادريس أيت جبارة ، إجراء دراسات وتقارير خاصة تهم قطاع التربية والتكوين بالجهة ، والتنظيم المشترك لمؤتمرات وندوات وموائد مستديرة حول قضايا راهنة ذات الطابع الديمغرافي والاقتصادي والاجتماعي.

أما الاتفاقية الثانية التي وقعتها الأكاديمية مع الجمعية المغربية للتكوين والتأطير في الصحة بالأقاليم الجنوبية للمملكة في شخص رئيسها فاضل ماء العينين مربيه ربه ، فتهدف إلى الإعداد الجيد للمتعلمات والمتعلمين بجهة كلميم وادنون والراغبين في الالتحاق بكلية الطب والصيدلة بالعيون، وتعميم خدمات التوجيه المدرسي والمهني لديهم خاصة في مجالات التخصصات الطبية والصيدلانية والتوعية الصحية.

وتسعى الاتفاقية أيضا إلى تعبئة الموارد اللوجيستيكية والمادية والطاقات المخولة للجمعية، وجعل المؤسسات التربوية فاعلة و متجاوبة مع محيطها، وكذا اعتماد خطة بيداغوجية تتلاءم والخدمات الجديدة للتوجيه المدرسي والمهني تراعى فيه تقريب الخدمات، فضلا عن تزويد تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية بمعدات وحقائب برامج ومقررات كليات الطب والصيدلة.

وتندرج هاتان الاتفاقيتان، في إطار مواصلة تنزيل مشاريع تفعيل القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وكذا انسجاما مع الأهداف الاستراتيجية المنوطة بالمنظومة في المحور المتعلق بحكامة المنظومة والتعبئة لا سيما مشروع تعزيز تعبئة الشركاء والفاعلين حول المدرسة المغربية، وكذا محور الارتقاء بجودة التربية والتكوين من خلال المشروع المتعلق بإرساء نظام ناجع للتوجيه المبكر والنشيط، المدرسي والمهني والجامعي.