كلميم.. اعتكاف الطاقم المكلف بعمليات طبع وستنساخ مواضيع امتحانات الباكالوريا 2020

كلميم- دخل الفريق الأول المكلف بعمليات طبع واستنساخ مواضيع امتحانات البكالوريا لدورة 2020 ، اليوم الاحد، المعتكف الخاص بمقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم واد نون.

وجرت أجواء عملية دخول هذا الطاقم الى المعتكف، والتي حضرها مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، مولاي عبد العاطي الاصفر، ورئيس المركز الجهوي للامتحانات، عبد الله الكوا، والجهات الأمنية المختصة، في ظروف استثنائية تتعلق بالإجراءات والاحترازات التي تم اتخاذها لضمان سلامة وصحة المعتكفين تفاديا لتفشي وباء كورونا وسط المعتكفين .

وسلمت لهؤلاء، في هذا الإطار، لوازم النظافة والتعقيم الشخصية من كمامات وقفازات طبية وغيرها. كما جهز فضاء الاعتكاف بالمعقمات الكحولية وكل اللوازم الضرورية خلال فترة الاعتكاف، مع الحرص على التزام الفريق بالتباعد الصحي.

وفي هذا السياق أكد رئيس المركز الجهوي للامتحانات، عبد الله الكوا، أن عملية “الإعتكاف” تأتي في إطار دفتر المساطر الخاص بتنظيم امتحانات الباكالوريا لهذه السنة لاسيما المادة 11 منه التي تنص على بروتوكول صحي بخصوص الوقاية من تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19) .

وقد تم الحرص، يضيف في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على اتباع كل الخطوات الضرورية واللازمة، طبيا وصحيا، وفق توجيهات لجنة اليقظة الجهوية التي واكبت مرحلة التحاق الفريق بالمعتكف ودعمها، معنويا، وكذا ماديا بكل الوسائل التي تمكن من الحفاظ سلامة وشروط تعايش الفريق عن بعد احتراما لمسافة الأمان بينهم.

وأكد أن الفريق الثاني، المكلف بالترقيم السري، والذي سينضم للمعتكف يوم 30 يونيو ، سيخضع لنفس الاجراءات لضمان السير العادي لهذا الاستحقاق الوطني حفاظا على “صدقية شهادة الباكالوريا وطنا ودوليا “.

وفي الإطار ذاته جدد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، التأكيد على اعتماد بروتوكول الصحة والسلامة خلال عملية التحاق الطاقم المعتكف وبفضاء الاعتكاف، مشيرا الى أن عدد المعتكفين هذه السنة قليل مقارنة مع السنة الماضية.

وبخصوص المترشحين لاجتياز امتحانات الباكالوريا (دورة 2020 ) بجهة كلميم واد نون والذين يبلغ 6987 مترشحة ومترشحا متمدرسين و 2246 مترشحا حرا، قال السيد الاصفر في تصريح للوكالة إنه سيتم اعتماد مبدأ التخفيف (عشرة مترشحين في كل قاعة)، احتراما لمنطق التباعد الصحي، كما حرصت الأكاديمية على توفير الكمامات لكل مترشحة ومترشح بمعدل كمامتين لكل مترشح يوم الإجراء.

ولكي يجتاز المترشحون امتحانات البكالوريا في ظروف جيدة متسمة بالسلامة وبالوقاية، أبرز المسؤول الجهوي أنه سيتم اجتياز هذا الاستحقاق بالجهة ب52 مركز إجراء، من بينها خمس (5) فضاءات كبرى (قاعتان رياضيتان مغطيتان، واحدة بكلميم والثانية بطانطان) إضافة الى ثلاث (3) قاعات متعددة الاختصاصات على مستوى الجهة.