كلميم: الدعوة إلى تقوية دور وسائل الإعلام المحلي والجهوي في خدمة قضايا البيئة

كلميم – دعا مشاركون في لقاء تواصلي نظمته جمعية موارد البيئة والتنمية ، مؤخرا بكلميم، إلى تقوية دور وسائل الإعلام المحلي والجهوي في خدمة قضايا البيئة والتنمية المستدامة.

وأوصى فاعلون في المجال البيئي ومسؤولون في ختام هذا اللقاء المنظم تحت شعار “جميعا من أجل بلورة مقاربة تشاركية لتدبير مستدام للنفايات بمدينة كلميم”، بتنظيم دورات تكوينية للرفع من قدرات الجمعيات العاملة في المجال البيئي، وتقوية قدرات النوادي البيئية بالمؤسسات التعليمية.

وأكدوا على ضرورة القيام بحملات التوعية والتحسيس في مجال تدبير النفايات المنزلية والمماثلة لفائدة ساكنة الأحياء و أصحاب المشاريع الاقتصادية المنتجة للنفايا، والعمل على إدماج العاملين في الفرز العشوائي للنفايات في تعاونيات لضمان ظروف اشتغال صحية لهم.

كما دعوا إلى بذل المزيد من الجهود من طرف مختلف المتدخلين في الشأن البيئي من أجل تغيير مقاربة التعاطي مع النفايات بجعلها موارد بديلة بدل اعتبارها نفايات تماشيا مع التوجهات الجديدة الرامية إلى تعزيز الاقتصاد الدائري ، داعين أيضا إلى تشجيع مواكبة المشاريع المندرجة في إطار الاقتصاد الأخضر والدائري (تثمين النفايات البلاستيكية- تدوير النفايات الورقية ..).

وشددوا على تعزيز قنوات التواصل والتنسيق بين الجمعيات المهتمة بالشأن البيئي و الشرطة الادارية، مع ضرورة تفعيل المسطرة الزجرية المتبعة من طرف الشرطة الإدارية والبيئية في المخالفات البيئية، وكذا .

وأوصى المشاركون بالتعجيل بتنفيذ توصيات المخطط الوطني للنفايات المنزلية الذي يوصي بتقليص عدد المطارح العمومية واستغلال مطرح واحد بالإقليم و خلق مركز فرز وإعادة تدوير النفايات، و الذي تشرف عليه وزارة الطاقة والمعادن و البيئة (قطاع البيئة) بجهة كلميم واد نون عموما و جماعة كلميم على وجه الخصوص .