كلميم..تقديم كتاب “مذكرات وتجارب حياة” لمؤلفه العربي أقسام

كلميم – تم مؤخرا، بمدينة كلميم، تقديم كتاب “مذكرات وتجارب حياة” لمؤلفه العربي أقسام.

ويسلط هذا الكتاب (460 صفحة)، الذي تم تقديمه على هامش حفل توزيع أدرع التميز التي تقدمها جمعية “بوابة فاس”، الضوء على تجربة الكاتب وما كابده من معاناة منذ مرحلة الطفولة وما عاشه من أحداث وتقلبات في كثير من المحطات، اجتماعية وثقافية وسياسية، واستحضار لدور منطقة أيت باعمران (إقليم سيدي إفني) وأعلامها، وخاصة ما يتعلق بحرب التحرير الباعمرانية ضد الاستعمار الإسباني.

وقسم المؤلف هذا الكتاب، الذي صدر في يناير الماضي، إلى 14 حقبة زمنية تبدأ بحقب الصبا والطفولة والمسار الدراسي والتكويني والعملي، وحقبة التسيير الإداري والتربوي ، ثم حقب الممارسة السياسية وتسيير المجلس الإقليمي لتزنيت (1994-2009) وحقبة العضوية بمجلس جهة كلميم واد نون (يشغل الآن منصب النائب الأول لرئيسة الجهة) ، وفترة الانخراط في العمل الجمعوي، فضلا عن حقبة التمثيل النيابي بمجلس النواب (2002-2007)، منهيا الكتاب بحقبة تتناول سير بعض رجالات العلم والمعرفة والسياسة والاقتصاد ممن عرفهم المؤلف.

وفي معرض تقديمه لهذا الكتاب، قال الأستاذ ابراهيم بن احمد الوافي، إن الكاتب يعطي من خلال هذا المؤلف “مثالا محفزا لغيره من جيله وأقرانه ليحتذوا حذوه ويبادروا إلى مثل ما بادر إليه فيدونوا هم أيضا ما عرفوه في حياتهم من تجارب وأحداث وتقلبات وما قطعوه من مراحل للوصول إلى تحصيل العديد من المكتسبات نظرا لما لمثل هذه الأعمال من فوائد تاريخية واجتماعية”.

وأضاف أن الأجيال ستستفيد من تجربة هذه ّ المذكرات” لاسيما وأنه “لم يقتصر فيها على سيرته فقط ، وإنما أضاف إليها تراجم علماء وأعلام باعمرانية وغيرها ، و وضمنها قصائد شعرية”، كما أن هذه التجربة “الصريحة والواضحة (…) تأتي لتسد ثغرة في بابها، والتعريف بمنطقة أيت باعمران وأعلامها (…) “، مشيرا إلى أن هذه المذكرات “إسهام في بيان ما يتعلق بحرب التحرير الباعمرانية ضد الاستعمار الإسباني وما قدمه رجال ونساء أيت باعمران من تضحيات من أجل المحافظة على حرية البلاد واستقلاله